منتدى التوجيـــــه التربــــوي العـربي
أهلا ومرحباً بك زائرنا الكريم
يســـــــــعدنا أنضمــــــــــــــــامكم
لمنتدى التوجيه التربوي العربي


منتدى التوجيـــــه التربــــوي العـربي
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» لك الله يايمن
الجمعة يناير 01, 2016 6:51 am من طرف صالح شبيل

» برامج التعليم المفتوح المعتمدة من جامعه عين شمس
الثلاثاء أغسطس 12, 2014 1:41 pm من طرف دينا يحيى

» من أبرزالمؤسسات التربوية والتعليميه وأثرها في تربية الفرد والمجتمع
الإثنين يوليو 28, 2014 8:15 am من طرف killer

» قطوف من حدائق الايمان
الإثنين يوليو 28, 2014 8:15 am من طرف killer

» التمويه و التخفي عند الحيوانات
الإثنين يوليو 28, 2014 8:15 am من طرف killer

» خواطر علمية حول قواعد الصحة في الطعام والشراب
الإثنين يوليو 28, 2014 8:14 am من طرف killer

» خطر كتمان العلم وفضل التعليم وما قيل في أخذ الأجر عليه
الإثنين يوليو 28, 2014 8:13 am من طرف killer

» ثلاجات تبريد وتجميد للايجار بجميع الدول
الإثنين يوليو 28, 2014 8:13 am من طرف killer

» أهم وسائل رعاية الموهوبين في البرامج التعليمية
الإثنين يوليو 28, 2014 8:13 am من طرف killer


شاطر | 
 

  خواطر حول الكتابة العلمية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
صالح شبيل
Admin


عدد المساهمات : 508
تاريخ التسجيل : 07/02/2013
العمر : 39
الموقع : منتدى التوجيه التربوي العربي

مُساهمةموضوع: خواطر حول الكتابة العلمية   الإثنين فبراير 18, 2013 4:21 pm

اكتب كأن الله يراك ..
الأخوات الفضليات ، والأخوة الأفاضل أعضاء منتدى التوجيه التربوي العربي
كثيرا ما كنت أواجه بشكوى من زملائي الباحثين، ودائما ما يكون موضوع الشكوى ، بأنني قرأت كثيرا في موضوع بحثي، وجمعت بيانات لا حصر لها ، ولكني لا أستطيع الكتابة، لا أستطيع أن ابدأ ، كيف أبدأ، كيف أكتب.

هذه مشكلة حقيقية، تواجه الباحثين الكبار، فما بالنا إذا كان الأمر يتعلق بباحثين شبان، أو طلاب في مرحلة البكالوريوس أو الليسانس.
كنت دائما، ما أنقل لهم تجربتي، الخاصة دونما نقص أو اختزال، وها أنذا أعرضها عليكم، علها تفيد، وعلها سوف تتطور من خلال مداخلاتكم.

1- الكتابة العلمية، تحدي ومتعة لا مثيل لها ، إذا توفر لنا الوعي الكاف، للتعرف على متى يكون العقل مهيئا للكتابة، وأول ما أود لفت الانتباه إليه، هو أن الباحث عليه، أثناء القراءة ألا يكف عن التعليق، وألا يترك أي فكرة تخطر على باله دون تسجيل ، على أن يرتبط التسجيل بالمادة التي يقرأها، وهذه العملية هي النواة الأولى للتأليف والكتابة بعد ذلك.

2- هب أنك مثلا، تقرأ كتاب لظافر السبيعي مثلا ( وأنا أختاره لأنه مستقبلي الأول في هذا المنتدى) وقرأت فكرة ظافر ، ولم تتفق معها ، واكتشفت أن لديك فكرة أفضل منها ، حينئذ لابد أن تكتب فكرة ظافر ثم بين قوسين بجوار الفكرة تضع اسمك أولا ثم فكرتك الناقدة .

3- وأنت مستمر في القراءة ، ومستمر في وضع الأفكار الصغيرة، المتناثرة هنا وهناك ، عند حد معين ، يبدأ عقلك تلقائيا في الإلحاح عليك بالكتابة، فإذا ألح عليك العقل بأن تكتب فلا تتردد.

4- في المرة الأولى، سوف تلملم الأفكار المبعثرة هنا وهناك ، وتحاول وضعها في سياق واحد متصل، مع الاستشهادات التي اقتبستها أثناء عملية القراءة، مع التحذير بأنه لا يجب في هذه المرحلة التدقيق في كل عبارة أو صياغة، كل ذلك سيأتي لاحقا، المهم أن تجمع شتات هذه الأفكار، بأي صيغة.

5- سوف يظهر لك أن الكتابة بلا معنى، فلا تيأس ، إنما هي البداية، ثم تبدأ عملية هامة جدا أرجو أن ينتبه إليها القارئ الكريم ، وهي ستبدأ الآن بالمرور على كل فكرة خاصة بك ، وتحاول تبرير وجودها، فإذا قال لك عقلك أن هذه الفكرة لابد من حذفها ، فافعل ، إن عملية التهذيب هذه هامة جدا ، ولابد أن تكون الأفكار الباقية تستطيع الدفاع عنها أمام أي ناقد.

6- بعد الابقاء على الأفكار الجديرة بالاهتمام ، عليك الآن أن تتأمل تسلسل الأفكار ، وهل النص الذي كتبته للمرة الثالثة أو الرابعة ، يتسم بالتسلسل المنطقي أم لا ، وفي هذه المرحلة ستجد أنك مضطر لنقل فكرة من الخلف ووضعها في الأمام أو الوسط ، أو العكس فافعل ذلك دون تردد.

7- رويدا رويدا .... تتماسك الأفكار وتتضح ، وحين يصلك شعور بالفرح ، بعد كل هذا القلق ، فاعلم أنك الآن مؤلف.


اكتب كأن الله يراك
من المهم جدا، ونحن ننشد نهضة علمية، أن نتمسك بالأمانة العلمية بكل ما استطعنا، وأود لو وضعت نفسك في حالة شعورية أثناء الكتابة، متأكدا أن الله يقرأ كل كلمة كتبتها، وسوف يطلع أيضا على كل فكرة ، سلبتها من غيرك دون الإشارة إلى مصدرها.


اكتب كأن أفضل عالم في تخصصك يراك
من المهم أيضا، أن يضع كل باحث في مخياله، واحد من العلماء أو الأساتذة الثقات في التخصص، ويتأكد وهو يكتب بأن كل كلمة سوف يقرأها هذا الأستاذ، إن هذا الشعور أثناء الكتابة يجعل الإنسان يخرج كل ما في وسعه من أفكار، ويدققها، خوفا من أن ينقدها الأستاذ الافتراضي.


اكتب وأنت تحب الخير لنفسك ومجتمعك
هذه الحالة، الروحية عالية القيمة، عندما تشعر بها وأنت تكتب، فكل شيء سوف يتغير، وستجد أن الأفكار تتدفق من ثنايا عقلك دون جهد أو كلل.


لا تكتب شيئا غامضا عليك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://salehshapil.alamontada.com
 
خواطر حول الكتابة العلمية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى التوجيـــــه التربــــوي العـربي :: الفئة الأولى :: خواطـــــــــــر-
انتقل الى: