منتدى التوجيـــــه التربــــوي العـربي
أهلا ومرحباً بك زائرنا الكريم
يســـــــــعدنا أنضمــــــــــــــــامكم
لمنتدى التوجيه التربوي العربي


منتدى التوجيـــــه التربــــوي العـربي
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» لك الله يايمن
الجمعة يناير 01, 2016 6:51 am من طرف صالح شبيل

» برامج التعليم المفتوح المعتمدة من جامعه عين شمس
الثلاثاء أغسطس 12, 2014 1:41 pm من طرف دينا يحيى

» من أبرزالمؤسسات التربوية والتعليميه وأثرها في تربية الفرد والمجتمع
الإثنين يوليو 28, 2014 8:15 am من طرف killer

» قطوف من حدائق الايمان
الإثنين يوليو 28, 2014 8:15 am من طرف killer

» التمويه و التخفي عند الحيوانات
الإثنين يوليو 28, 2014 8:15 am من طرف killer

» خواطر علمية حول قواعد الصحة في الطعام والشراب
الإثنين يوليو 28, 2014 8:14 am من طرف killer

» خطر كتمان العلم وفضل التعليم وما قيل في أخذ الأجر عليه
الإثنين يوليو 28, 2014 8:13 am من طرف killer

» ثلاجات تبريد وتجميد للايجار بجميع الدول
الإثنين يوليو 28, 2014 8:13 am من طرف killer

» أهم وسائل رعاية الموهوبين في البرامج التعليمية
الإثنين يوليو 28, 2014 8:13 am من طرف killer


شاطر | 
 

 خواطر علمية حول قواعد الصحة في الطعام والشراب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
صالح شبيل
Admin


عدد المساهمات : 508
تاريخ التسجيل : 07/02/2013
العمر : 39
الموقع : منتدى التوجيه التربوي العربي

مُساهمةموضوع: خواطر علمية حول قواعد الصحة في الطعام والشراب    الإثنين فبراير 18, 2013 4:28 pm


بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

السلام عليكم
خواطر علمية حول قواعد الصحة في الطعام والشراب
في هدي النبي سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

مقدمة:
إذا كان الطب الحديث قد اكتشف الجراثيم المؤذية للإنسان وبين أن تلوث الطعام بها هو من أهم أسباب الأمراض المعدية كالتيفوئيد وغيره، ومن ثَمَّ فقد وضع علم الطب الوقائي قواعد الصحة والسلامة. فإن الرسول الاعظم صلى الله عليه وسلم قد وضع قواعد وتعاليم هي ادق وانفع وابقى, أمر أتباعه بها منذ أكثر من أربعة عشر قرناً. تلك التعاليم النبوية في تدبير الطعام والشراب كانت قمة في الدقة العلمية وإن لم يكتشف بعد كافة تلك الاسرار النبوية.

1) القاعدة الاولى:

تحري الحلال والبعد عن المحرمات والمنهيات في الطعام والشراب, وعدم الاسراف في الطعام وعدم إدخال الطعام على الطعام:-

فالمحرمات والخبائث من الاطعمة هي في الحقيقة مستودعات للسموم والمواد الضارة منها ما عرف في العلم الحديث ومنها الكثير الذي لم يعرف بعد.
وكما في الحديث الشريف (ما ملأ ابن آدم وعاءً شراً من بطنه), لما للشبع من أثر سلبي على أعضاء الجسم الحيوية كالدماغ والقلب والكبد والكلى. إن كثرة الأكل والشرب يعقبها كسل في النفس وبلادة في الفكر. وله اثر واضح في حدوث الداء السكري والنقرص وارتفاع الضغط وتصلب الشرايين. يقول الامام الشافعي رضي الله عنه: الشبع يثقل البدن ويقسي القلب ويزيل الفطنة.

2) القاعدة الثانية:

غسل اليدين قبل الطعام وبعده , والتسمية والأكل باليمين مما يلي الآكل:-
(القاعدة الثانية والثالثة هي بمثابة تهيئة الجسم للاستفادة القصوى والصحيحة من الغذاء)

الغسل قبل الطعام لإزالة الاوساخ والجراثيم العالقة في اليدين كي لا تدخل مع الطعام في الجوف. أما فائدة الغسل بعد الطعام, فإن بقايا الطعام على اليدين اذا تركت دون إزالة تحولت الى مواد ضارة وسامة بدرجات متفاوته بفعل التخمر واستهلاك الجراثيم لبقايا الطعام.
والتسمية قبل الطعام تهيئ الجسم من الداخل لإستقبال الطعام بإفراز ما يحتاجه من مواد هاضمة وغيرها, كما تجعل الحالة النفسية في افضل حال فتذكر نفسك بالله الرزاق وتزيد من قربها من الله فتزيد من مستوى السعادة وبالتالي تؤثر إيجابا على الاستفادة من الطعام وحُسْن امتصاصه بالدم.
اما الاكل باليمين فقد خصص الهدي النبوي اليد اليمنى للأعمال الكريمة واليد الشمال لغير ذلك, فوجب استخدام اليمين لنظافتها وقلة المواد المتسخة الدقيقة عليها مقارنة بالشمال التي قد يتراكم ويعلق عليها الاوساخ الدقيقة التى يصعب ازالتها بالغسل العادي. كما أن طاقة الطعام الحيوية وبالتالي فائدته تتضاعف عند استخدام اليد اليمنى على عكس اليد الشمال.


3) القاعدة الثالثة :

الشرب مصا على 3 دفعات , والنهي عن الشرب والاكل واقفا أو متكئا وعن النفخ في الشراب وعن الشرب من القرب المبهمة المخفية لمكوناتها.
إن حكمة الشرب على 3 دفعات تكمن في تذوق الماء واستكشافه فالمصة الاولى تعطيك إنطباعا عن الماء إن كان باردا او ساخنا او ملوثا فتدرك نفسك قبل شرب كمية كبيرة فتؤذيك. كما ان المصة الاولى تنبه العصب المبهم في المعدة حيث أن سقوط كميات كبيرة من الماء البارد دفعة واحدة يزيده تنبيها شديدا فيؤدي الى ضرر القلب قد يوقفه. كما يضر ذلك السلوك بالكبد ويؤذي الرئتين بحجب الاوكسجين عنها مدة طويلة نتيجة طول أمد الشرب وقطع النفس. وقد ثبت علميا ان إدخال الماء على دفعات صغيرة له أثر علاجي وصحي على الجسم.
أما كيفية الجلسة الصحية للطعام فهي بأن يجثو على ركبتيه فهي أنسب وضعية لتركيز الدم لدى الجهاز الهضمي حتى يؤدي عملية الهضم والامتصاص على أحسن حال. فالوضع واقفا يؤدي الى توزيع الدم بشكل بعيد عن الجهاز الهضمي. كما ان الجهاز العصبي والعضلي في وضع الوقوف يكون مشدودا ومتنبها لمتابعة الاجهزة الاخرى كاملة فيحدث التشتيت العصبي والعضلي مما يؤثر سلبا على الهضم والامتصاص وتنشا أراضا مزعجة كالعسر والانتفاخ والالم. وعليه فإن الجلسة التي أقرها الرسول الكريم أفضل بكثير من وضعية الجلوس على الكرسى لتناول الطعام.
والاتكاء يؤثر على الجهاز العصبي ولا يتيح له العمل بشكل سليم وفعال في ادارة عملية الهضم والامتصاص وقد يحدث ارتباكا خطيرا كغصة الطعام في الحلق .
أما النهي عن النفخ فمرد ذلك قد يكون لعدم نقل الجراثيم والرائحة الكريهة الى الطعام والشراب وبالتالي نقله الى الآخرين فيؤذيهم. وقد ثبت علميا ان الروائح الكريهة المنبعثة من البعض تصدر نتيجة ارتفاع أنواع معينة من السموم في الدم تخرج عن طريق التنفس وتعلق بالماء مثلا.

4) القاعدة الرابعة:

عدم ذم الطعام وتحبب الاجتماع على الطعام:
إن ذكر كراهة ذلك الطعام أو غيره يؤثر سلبا على نفسية واستقبال الغير للطعام وبالتالي تقل فائدتهم منه. يحبب الاسلام الاجتماع على الطعام والحديث اثنائه مما يزيد في سعادة الحضور وبالتالي افراز الجسم للمواد الهاضمة بشكل كافي ويتيح الاستفادة المثلى من الطعام.

5) القاعدة الخامسة:

المضمضة بعد الطعام وعدم النوم مباشرة بعد الطعام مباشرة :
فالمضمضة تزيل بقايا الطعام العالقة بين الاسنان والتي عند بقائها تُستخدم من قبل ميكروبات الفم وتحدث رائحة كريهة وتنتج مواد ضارة بالصحة.
إنه حري بالإنسان السوي ان يذهب الى النوم وطعامه مهضوم حتى لا يشغل أجهزة الدورة الدموية في الهضم حيث أن الجهاز العصبي أحوج لذلك النشاط كما ان الجسم بشكل عام يحتاج جاهزية الدورة الدموية الكاملة لتنظيم وإعادة هيكلة عملياته الحيوية اثناء النوم. وهذا يسوقنا الى الحكمة الصحية القائلة بأن تتناول فطورك لوحدك وغدائك مع احبابك أما عشاؤك فقدمه لعدوك! وتجدر الاشارة هنا ان الذكر والتسبيح يساعد على هضم الطعام كما ورد عن عائشة رضي الله عنها.

6) القاعدة السادسة:

عدم الأكل من الخبز المرقق المنخول و الطعام الحار:
وهذا سبق طبي للرسول الملهم قبل أن يكتشف الطب الحديث فوائد الشعير والقمح الكامل حيث عرفوا حديثا أهمية النخالة وأضافوها الى الخبز لكمال وعظيم فوائدها. والطعام والشراب الحار قد يؤدي الى حروق وتقرحات في الاغشية الهضمية, كما تقل الفائدة الغذائية للطعام الساخن.

7) القاعدة السابعة:

لعق الاصابع والصفحة وتغطية الإناء:
والحكمة من اللعق أنه لا يُعرف أين تكمن فائدة الطعام الدقيقة, فهناك مواد غذائية وفيتامينات دقيقة ومهمة للصحة تعلق بالأصابع وترسو في الصحن أو الاناء ولا يمكن تحصيلها إلا باللعق.
أما تغطية الأواني وإغلاق المشارب فذلك لمنع تلوثها بالغبار والاوساخ والحشرات وغيرها مما قد يؤذي صحة الانسان.

القاعدة الثامنة:

تقديم العَشاء على العِشاء: إن المصلي خاوي البطن يكون أقل خشوعا خاصة وأنه ينتظر الطعام للتو, كما ان الطعام إذا وضع وظهرت رائحته فإن العصارات الهاضمة واللعاب تبدأ بالإفراز منتظرة وصول الطعام إليها فإذا تأخر ذلك فقد يؤثر وجود هذه العصارات سلبا محدثة تقرحات معوية وعسر هضم نتيجة الإضطراب في الإفرازات.

9) القاعدة التاسعة:

دعاء إنهاء الطعام (الحمد لله الذي أطعمنا وسقانا وجعلنا من المسلمين):
أعتقد والله أعلم بأن ذلك بمثابة القفل الذي يوقف عملية التعامل مع الطعام في المعدة والأمعاء. فالعقل الباطن للجسم سيعرف بإعلان ذلك التوقف وبأنه لا داعي لإفراز مزيد من المواد الهاضمة مما يزيد في كمال الإستفادة من الطعام.

وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على المعلم محمد صلى الله عليه وسلم.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://salehshapil.alamontada.com
killer



عدد المساهمات : 18
تاريخ التسجيل : 28/07/2014

مُساهمةموضوع: رد: خواطر علمية حول قواعد الصحة في الطعام والشراب    الإثنين يوليو 28, 2014 8:14 am

شكرا علي الطرح الجميل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://banathi.com/category10
 
خواطر علمية حول قواعد الصحة في الطعام والشراب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى التوجيـــــه التربــــوي العـربي :: الفئة الأولى :: خواطـــــــــــر-
انتقل الى: